منطقة الاعضاء


من الذكر
( اللَّهُ لا إِلَهَ إِلا هُوَ الْحَىُّ الْقَيُّومُ لا تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَ لا نَوْمٌ لَّهُ مَا فى السمَوَتِ وَ مَا فى الأَرْضِ مَن ذَا الَّذِى يَشفَعُ عِندَهُ إِلا بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَينَ أَيْدِيهِمْ وَ مَا خَلْفَهُمْ وَ لا يُحِيطونَ بِشىْء مِّنْ عِلْمِهِ إِلا بِمَا شاءَ وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السمَوَتِ وَ الأَرْض وَ لا يَئُودُهُ حِفْظهُمَا وَ هُوَ الْعَلىُّ الْعَظِيمُ )(البقرة / 255)
 

أهلا وسهلا بك إلى منتديات عموشية.

الرئيسيةعموشية الاخبارياليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

w w w . d o m e n . c o m


مرحبا بك عزيزى الزائر فى منتديات عموشية.

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه

www.amouchia.mam9.com




من 9 أكتوبر الى غاية 9 نوفمبر 2016
من 9 أكتوبر الى غاية 9 نوفمبر 2016 من 9 أكتوبر الى غاية 9 نوفمبر 2016

شاطر | 
 

 سلوكنا الظاهري

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المعلومات
الكاتب:
الفارس
اللقب:
المدير
الرتبه:
المدير
الصورة الرمزية


البيانات
جنسيتي جنسيتي :
مهنتي :
مزاجــي :
الجنس الجنس :
ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات :
2333
تقييم الأعضاء :
10
نقاط نقاط :
275002
العمر العمر :
24

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ar-ar.facebook.com/people/Ramli-Aymanovitch/1194375133
مُساهمةموضوع: سلوكنا الظاهري   السبت 12 فبراير 2011, 10:51

نسيج/خاص: إن الناس من حولنا يحكمون علينا من خلال سلوكنا الظاهري، إنهم يعاملوننا بعد أن


يترجموا حركاتنا ونظرات أعيننا بل وطريقة كلامنا، فكل ما يصدر عنا من سلوك إما أن يكون لنا


أوعلينا.


وتقدير الناس لك هو لمدى ثقتك بنفسك، فإن كان صوتك مرتعشاً، وحركات يديك مهتزة،


وعضلات وجهك متجهمة منسدلة وعيناك متسعتان، ورجليك تهتزان فاعلم أن ذلك يشير إلى


شخصية ضعيفة مهتزة غير واثقة، أو اليد أو اللوازم اللفظية، كتكرار كلمة ( مثلاً نعم أو يعني .. )


كلها تشير إلى شخصية غير ناضجة. والواقع المشهود يقول إن النجاح في بناء الشخصية القوية


لا يأتي إلا بمواصلة الجهد والمثابرة، لذا فإنه يجب أولاً أن تشعر بأنك شخص له قيمة حتى يشعر


الآخرون بأهميتك.


وعليه فإننا نقول ان قيمة ذلك لا تؤكد أولاً من قبل الآخرين بل منك أولاً، فأنت شخص قدير وناجح


وواثق إذا تصرفت كذلك. فإذا اعتمدت على تقييم الآخرين فإن الناتج هو ما يعتقده الآخرون


حولك، إنك بقواك الكامنة ومكامنك المدفونة ومواهبك المميزة تستطيع أن تبني حياة جديدة .


فلا مكان هنا للتريث .. فلقد وهبنا الله ملكات وقدرات نستطيع إن أحسنا استغلالها عمل


المستحيلات، غير أننا في بعض الأحيان لا نحسن استغلالها .. فلهذا ابدأ الآن في التغير ولا


تقلق على أمنية يلدها الغيب القادم فإن هذا التسويف والإرجاء لن ينفعك في شيء .


يجب عليك أن تعيد تنظيم حياتك بين الفينة والفينة فأنت أحياناً تجلس أوقاتًا لا بأس بها في


تنظيم مكتبك وأدراجك.


ألا تستحق حياتك مثل هذا الجهد، وبعد كل مرحلة تقطعها أن تعيد النظر فيها، فالإنسان أحوج ما


يكون إلى التنقيب في أرجاء نفسه ليعرف مواطن الخلل والضعف، فالبداية في كل شيء صعبة.


ولكن النهاية مريحة ومثمرة بشرط مقاومة التحديات والمصائب بقوة وعزم وأن تصبر على التغيير


والنجاح وتحارب الإحباط واليأس والقنوط.



من صور الشخصية الضعيفة :



هناك صور في الحياة تمثل الشخصية الضعيفة الغير واثقة والتي يفضل أن يتجنبها الإنسان لأنها


تعطي صور سلبية عن ذاته من أهمها :


- امتداح الآخرين وبكثرة على شيء متعلق بنفسك أو قمت به.


- الإكثار من الاستدلال من كلام الآخرين.


- عدم طلب حقك حياء من الآخرين { مثل الباقي من الفلوس إن كانت قليلة لا تأخذها أو لا تعدها


البائع }.


- السماح للآخرين باستخدام ألفاظ وضعية وسيئة ضدك. { مثل : سمين ، مضحك ، غبي ..}. أو


قال أحدهم في أحد المجالس " يا غبي ، يا تافه " وعلى الفور أدرت رأسك باتجاهه وكأنه يقصدك.


- تكرار بعض اللوازم الحركية { مثل " الكحة " أو " تحريك اليدين وباستمرار وبشكل غير طبيعي "


.. أو " الاستمرار في قرع الطاولة " أو "رفع الحاجبين " وهكذا، وهناك صور أخرى تدل وبشكل


واضح على أنك تحمل أفكاراً ومشاعر سلبية حول نفسك نورد منها:


- تذعن لزملائك وبشكل دائم في اختيار الأماكن والمواضيع والأوقات علماً بأن عندك من الأفكار


والمشاريع الشيء الكثير.


- لا تشارك غالباً في مناقشة المواضيع علماً بأنك ملم بأغلبها وعلى اطلاع على معظم


عناصرها.


- دائماً عندما تقارن بينك وبين الآخرين فإنك تقع في الجهة الخاسرة.


- تستنكف عن تسليم أعمالك أو بحوثك أو تقاريرك لأنك تعتقد أنها غير جيدة بما فيها الكفاية.


أنك غير كفؤ. علماً بأنك من المطلعين بل والمتخصصين في هذا العمل.


- دائما في معظم المشاكل ترى أنك أنت المخطئ وغيرك هو المصيب.


وهناك أيضاً عدد من المظاهر السلبية التي يجب مقاومتها والابتعاد عنها حتى تضمن أن تكون


شخصية واثقة ناجحة من أهمها:

1

- الابتعاد عن ظاهرة الخجل.

2

- الخوف من الفشل والمغامرة واكتشاف الجديد.

3

- شلل الكمال.

4

- الخوف من الانتقادات.

5

- الاتكالية.

6

- محاولة نيل الإعجاب والرضا من الناس.



منقول للافاده


تقبلوا تحياتى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المعلومات
الكاتب:
الداعية لله
اللقب:
كبار الشخصيات
الرتبه:
كبار الشخصيات
الصورة الرمزية


البيانات
جنسيتي جنسيتي :
مهنتي :
مزاجــي :
الجنس الجنس :
انثى
عدد المساهمات عدد المساهمات :
3304
تقييم الإدارة :
تقييم الأعضاء :
28
نقاط نقاط :
271191
العمر العمر :
34

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ar-ar.facebook.com/people/Ramli-Aymanovitch/1194375133
مُساهمةموضوع: رد: سلوكنا الظاهري   الإثنين 28 مارس 2011, 10:27

توقيع الداعية لله












أبتسم ... فرزقك مقسوم

وقدرك محسوم......

وأحوال الدنيا لا تستحق الهموم
..
لأنها بين يدي الحي القيوم


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
سلوكنا الظاهري
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات عموشية :: […][§¤° الاعضاء °¤§][….] :: حوار مفتوح-
انتقل الى: